فاكر كلامك عني زعلان بتستحملني

تعليقاتكم تهمني ورأيكم دايما محل اهتمامي رغم الوداع

The request cannot be completed because you have exceeded your quota.
Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *